معهد الإعلام الأردني

 

معهد الإعلام الأردني مؤسسة مستقلة غير ربحية، أسستها سمو الأميرة ريم علي، تهدف إلى تطوير أداء العاملين في ميدان الصحافة والإعلام في الأردن والمنطقة العربية، من خلال منهجية تعمل في ثلاثة مسارات:

الأول: تعليم الصحافة من خلال برنامج ماجستير في الصحافة والإعلام الحديث، يتضمن الدروس النظرية والتمارين الميدانية والعملية. ضمن مسارين أكاديميين الأول مسار الامتحان الشامل ومدته سنة واحدة، والثاني مسار الرسالة البحثية، والحد الأدنى للتخرج في هذا المسار أربعة فصول دراسية، يحصل الطالب في نهاية فترة الدراسة على درجة ماجستير صادرة عن الجامعة الأردنية، ومعهد الإعلام الأردني.
الثاني: التدريب الإعلامي، ويهدف إلى بناء قدرات الصحافيين، من خلال دورات تدريبية، وورشات عمل وندوات متخصصة تستهدف العاملين في مجال الإعلام بشكل عام وترمي إلى رفع مستوى أدائهم وتطوير قدراتهم في مجال عملهم الإعلامي.
الثالث: مشاريع التنمية الإعلامية التي تستهدف تطوير الأداء الإعلامي، وبناء القدرات المؤسسية، وتحسين بيئة العمل الإعلامي.
يتولى التدريس والتدريب وتنفيذ المشاريع في المعهد، مجموعة من كبار أساتذة الصحافة، والصحافيين، والخبراء المخضرمين.
يتطلع معهد الإعلام الأردني إلى تعزيز مكانة الصحافة العربية، من خلال تمكين أجيال جديدة من الصحافيين والإعلاميين. كما يسعى إلى المساهمة في إرساء معايير مهنية للتعليم الصحافي في الأردن، ومنطقة الشرق الأوسط، وإلى تحسين مخرجات الإعلام، والارتقاء بسمعة وصورة المهنة، من خلال توفير فرص تعليمية وتدريبية متقدمة.

يقوم منظور معهد الإعلام الأردني في المشاريع والبرامج على المبادئ الآتية:

  • التنمية الإعلامية: من أجل تطوير قطاع الإعلام الأردني، وبناء إعلام معاصر قائم على الحرية والاستقلالية والتعددية، تأتي أولوية المشاريع والبرامج في مجالات أهمها: دعم استقلالية وسائل الإعلام، وجودة المحتوى الإعلامي، وتطوير البناء المؤسسي وإدخال التطبيقات التكنولوجية.
  • الإعلام من أجل التنمية: تطوير قدرات وسائل الإعلام في خدمة التنمية، وتهيئة المجتمعات للتغير الاجتماعي والثقافي الإيجابي، وتتجه الأولوية في البرامج والمشاريع في هذا الجانب إلى دور الإعلام في التحول الديمقراطي، وفي التنمية الاقتصادية.
  • الإعلام من أجل المجتمع: تطوير قدرات وسائل الإعلام في حماية حق المجتمع في المعرفة، وتنمية التعددية، والتربية الإعلامية.

 يسعى هذه المشروع الى تشكيل ودعم وبناء قدرة كتلة من الشباب الأردني في مجال المشاركة ومراقبة السياسات العامة من خلال الإعلام الرقمي والاجتماعي في ثلاثة مجتمعات محلية في ثلاثة محافظات أردنية هي عمان الشرقية ومحافظة معان ومحافظة عجلون
يشتمل المشروع على اربعة مكونات رئيسة هي :

  1. تطوير قدرات معهد الإعلام الأردني في مجال التجهزات والادوات التي تخدم اهداف المشروع ويتضمن ذلك إعادة تأهيل الاستديو التلفزيوني الموجود حاليا في المعهد واضافة مجموعة من التجهيزات التي سوف تستخدم في بناء قدرات الشباب المستهدفين
  2. تطوير قدرات ثلاث جمعيات ثقافية محلية في المجتمعات المستهدفة في مجال الاتصال والقدرة على استخدام ادوات الاتصال والاعلام الحديث في تنمية المشاركة الايجابية للشباب ، من خلال ما يلي :
    • تعزيز قدرة الهيئات الادارية لهذه الجمعيات في التفاعل الايجابي والمشاركة في متابعة السياسات العامة التي تُعنى بمجتمعاتها المحلية وذلك من خلال التدريب وانشطة الدمج بالشؤون العامة .
    • دعم توفير بعض المعدات لكل جمعية المرتبطة باستدامة المشروع .
    • تطوير بنية تنظيم ذاتي داخلي لهذه الجمعيات تشتمل على :
      • أ‌- تطوير مدونة سلوك للشباب المنخرطين بانشطة المشروع
      • ب‌- تطوير استراتيجة اتصال مع المجتمعات والسلطات المحلية لكل جمعية.
  3. بناء قدرات 75 شابا وشابة من المجتمعات الثلاثة المستهدفة بواقع 25 من كل مجتمع في مجال استخدام ادوات الإعلام الرقمي والاجتماعي من اجل مراقبة السياسات العامة واداء اعضاء البرلمان الثامن عشر في المجتمعات المحلية وذلك من خلال تنظيم ( 6) برامج تدريبية متخصصة .
  4. تطوير ادوات وتطبيقات خاصة بالمتابعة والمساءلة الشبابية من خلال الإعلام الرقمي والاجتماعي تشتمل على
    • متابعة ومساءلة صناع ومنفيذي السياسات العامة
    • متابعة ومساءلة اعضاء البرلمان ممثلي هذه المجتمعات .
  5. وتشمل هذه الادوات الرقمية على :

    •  تطوير اداة متابعة ومساءلة لاعضاء البرلمان بواسطة تطبيقات الإعلام الرقمي بعنوان " برلمان ميتر" Meter Parliamentلمتابعة وعود النواب واداؤهم في المجلس واصدار تقرير شهري لكل مجتمع محلي وجلسة حوار شبابي حول التقرير .
    •   تطوير اداة متابعة ومساءلة حول حوكمة الاداء العام في ادارة الموارد المحلية والسياسات العامة تمكن الشباب من التلبيغ عن اي مخالفة تتعلق بالاداء العام في هذه المجتمعات واصدار تقرير شهري حولها . بعنوان " عين ميتر " Eain Meter

كل تقرير شهري من " برلمان ميتر " و " عين ميتر " يدعم بتحقيق صحافي استقصائي مدعم بادوات ملتتميديا الرقمية التي تشمل الفيديوهات والانفراف وتطبيقات صحافة البيانات.

الفيس بوك:www.facebook.com/JordanMediaInstitute/

الموقع الالكتروني: www.jmi.edu.jo