انصاف معلمي المدارس الخاصة في الاجور

شاركت وحدة المراة في المركز الوطني لحقوق الانسان في ندوة " انصاف معلمي المدارس الخاصة في الاجور " حيث اقيمت تحت رعاية سمو الاميرة بسمة بنت طلال في فندق اللاندمارك يوم الثلاثاء 6/10/2015 والتي نفذتها اللجنة الاردنية للأنصاف في الاجور بالتعاون مع منظمة العمل الدولية ، وهدفت الندوة الى تعزيز المساواة في اجور العاملات في سوق العمل الاردنية وبخاصة قطاع التعليم الخاص . ودعت سمو الاميرة النواب والاعيان وكافة المؤسسات الوطنية الى مواصلة الاستماع وسرعة الاستجابة لحاجات العاملين من الجنسين ، بما يسهم في ايجاد مجتمع اردني اكثر انتاجاُ وتسريع الخطى نحو ايجاد عدالة في الاجور بين الجنسين .

بين وزير التربية والتعليم ان الوزارة قامت بوضع خطة الزمت المدارس الخاصة بموجبها المساواة برواتب المعلمين فيها مع رواتب زملائهم في القطاع العام ، و ان قطاع التعليم الخاص يعمل به 29564 معلماً ومعلمة من بينهم 25158 معلمة مقابل 4406 معلم ، واكد ان الوزارة لم تتلقى اي شكوى من اي معلم او معلمة حول ظروف عملهم في قطاع المدارس الخاصة واشكال التعدي على حقوقهم .

انتهت الندوة على جملة من التوصيات منها تعزيز الاتفاقيات الدولية المتعلقة بالإنصاف بالأجور، وايجاد نصوص تشريعية تؤكد على الانصاف بالأجور وكذلك ايجاد نصوص رادعة للمخالفات التي تتعلق بالمساواة في الاجور ، وتحويل انتهاكات حقوق المعلمات والمعلمين في الاجور الى رأي عام وتحديد نظام المؤسسات التعليمية الخاصة .

ومن الجدير بالذكر بان المركز الوطني لحقوق الانسان هو احد اعضاء اللجنة الاردنية للانصاف في الاجور والتي تهدف الى زيادة مشاركة المرأة في سوق العمل وتعزيز مبدأ" الاجر المتساوي عن العمل ذي القيمة المتساوية " وذلك من خلال الدعوة الى تنفيذ اتفاقية منظمة العمل الدولية رقم 100 الخاصة بالمساواة في الاجور .علما بان المركز الوطني لحقوق الانسان يعمل على رصد و استقبال الشكاوى المتعلقة بحقوق الانسان في جميع محافظات المملكة من خلال البريد اللاكتروني الخاص بالمركز و الخط الساخن او الحضور شخصيا لمقر المركز حيث يقوم المركز بمتابعتها مع الجهات المختصة ذات العلاقة .