المركز الوطني لحقوق الإنسان يزور أماكن الاحتجاز في دائرة المخابرات العامة

عمان- أجرى فريق متخصص من المركز الوطني لحقوق الإنسان زيارة إلى مركز الاحتجاز التابع لدائرة المخابرات العامة، وذلك للاطلاع على أحوال الموقوفين في المركز، وظروف البيئة الاحتجازية من حيث مستوى الإعاشة والرعاية الصحية المقدمة لهم، ومدى توافقها مع المعايير الدولية والتشريعات الوطنية المتعلقة بضمان تمتع الموقوفين بحقوقهم، بما يتوافق مع القواعد النموذجية الدنيا لحقوق السجناء وضمانات المحاكمة العادلة.

وتضمنت الزيارة مقابلات مع عدد من الموقوفين على انفراد والاستماع الى طريقة اعتقالهم وطريقة التعامل معهم أثناء فترة احتجازهم داخل مركز التوقيف. و اطلع الفريق المختص على المرافق التابعة لمركز الاحتجاز (غرفة انتظار الزوار، و العيادة الطبية، وعيادة الأسنان، والصيدلية، وساحة التشميس، والمكان المخصص لتجهيز الطعام)، كما اطلع أيضا على السجلات الخاصة بالموقوفين (سجل الادخالات، والرعاية الطبية، والأمانات، وإجراء الاتصالات)، ورفع تقريراً مفصلاً إلى المفوض العام لحقوق الانسان عن واقع الزيارة.

جدير بالذكر أن المركز الوطني لحقوق الانسان هو المؤسسة الوطنية الوحيدة التي يُسمح لها القيام بزيارات غير معلنة لمركز التوقيف التابع لدائرة المخابرات العامة، والتي فعَّلت إدارتها الحالية هذه الآلية الرقابية بمبادرة منها، استجابة لطلب سابق من إدارة المركز الوطني لحقوق الإنسان.