الوطني لحقوق الإنسان يعقد دورة تدريبية لمنتسبي جمعية السعادة الثقافية

عقد المركز الوطني لحقوق الإنسان اليوم دورة تدريبية لمنتسبي جمعية السعادة الثقافية في مقر الجمعية، وركزت الدورة التي تستمر لمدة يومين على أبرز العهود والاتفاقيات والبروتوكولات الدولية والقوانين المحلية الناظمة لحقوق الإنسان، لاسيما اتفاقية القضاء على كافة أشكال التمييز ضد المرأة، واتفاقية حقوق الطفل .

واستعرض عيسى المرازيق مدير إدارة التوعية والتدريب بحضور نحو 20 متدربا ومتدربا من فئة الشباب، مفاهيم ومبادئ حقوق الإنسان، والفرق بين الاتفاقية والميثاق والمعاهدة والإعلان، كما أبرز المرازيق الفرق بين التوقيع والتصديق والإعلان والنشر بالنسبة لمراحل الانضمام للاتفاقيات، شارحا مبادئ باريس مع تقديم تعريف تفصيلي بالمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان (المركز الوطني أنموذجاً).

وقدم عمر بني مصطفى شرحا تفاعليا حول الشرعة الدولية لحقوق الإنسان (الإعلان العالمي، العهدين، والبروتوكولين المضافين للعهد الخاص بالحقوق المدنية والسياسية).

واستعرضت الدكتورة مجد كلوب اتفاقية القضاء على كافة أشكال التمييز ضد المرأة واتفاقية حقوق الطفل، وفتحت نقاشا موسعا من المتدربين حول بنود الاتفاقية.

ومن المزمع ان يقدم المدربون غدا شرحا وافيا حول الدور الذي يقوم به المركز الوطني لحقوق الإنسان وفق قانونه وأهدافه، فيما تستعرض بثينة فريحات اتفاقية حقوق الطفل وتجري نقاشا موسعا مع الحضور حول بنود الاتفاقية، مع تسليط الضوء على عدد من الانتهاكات التي قد يتعرض لها الأطفال في الأردن.